نشات حميدو
(ملتقى شباب طحا المرج الثقافى)
اهلا بك او اهلا بكى لسنا الافضل ولكن نقدم كل ما هو متميز فقط
اسره المنتدى عباره عن اخوه واخوات نتعلم جميعا وسنظل نتعلم
لا نجبر احدا على التسجيل ولكن يسعدنا جدا انضمامكم لاسره المنتدى
(نشات حميدو الريس)
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» حديقة التفاحة الخضراء بماليزيا
الثلاثاء يوليو 25, 2017 12:17 am من طرف نشات الريس

» امل .. الم .. حزن .. فرح ..
الأحد أكتوبر 30, 2016 2:05 am من طرف بنت من شبرا

» الرسم على اليد
الثلاثاء أكتوبر 04, 2016 1:21 am من طرف نشات الريس

» حديث شريف عن بر الوالدين
الخميس أكتوبر 09, 2014 2:38 am من طرف نشات الريس

» رايك بصراحه__من هو العضو الاكثر شعبيه بالنسبه لك
الخميس أكتوبر 09, 2014 2:33 am من طرف نشات الريس

» لن احزن والقران بين يدي
الخميس أكتوبر 09, 2014 2:22 am من طرف نشات الريس

»  "بارتى الاحتفال بعيد ميلادهم اليوم ""دينا ""محمد"
الأربعاء ديسمبر 04, 2013 10:35 pm من طرف نشات الريس

» 10 كلمات تدمر مستقبل طفلك
السبت سبتمبر 28, 2013 1:53 am من طرف بنت من شبرا

» سجل دخولك بذكر الله
السبت سبتمبر 28, 2013 1:51 am من طرف بنت من شبرا

» هؤلاء هم السعداء حقاً
الثلاثاء يونيو 25, 2013 4:31 am من طرف نشات الريس

انت الزائر رقم

هؤلاء هم السعداء حقاً

اذهب الى الأسفل

هؤلاء هم السعداء حقاً

مُساهمة من طرف لحن الكلمات في السبت يونيو 01, 2013 9:53 am


هؤلاء هم السعداء حقاً


إذا منحك الله السعادة فأنثر شيئا من عبيرها على من حولك فلكل نعمة زكاة
يحتاج الإنسان فقط للإيمان الصادق واليقين بالله عز وجلّ
"... ولعل الذي أبطأ عني هو خير لي لعلمك بعاقبة الأمور..."




حكمـة الدهـر
يُحكى أن شيخاً كان يعيش فوق تل من التلال ويملك جواداً وحيداً محبباً إليه ففر جواده وجاء إليه جيرانه يواسونه لهذا الحظ العاثر فأجابهم بلا حزن
ـ وما أدراكم أنه حظٌ عاثر؟
وبعد أيام قليلة عاد إليه الجواد مصطحباً معه عدداً من الخيول البريّة فجاء إليه جيرانه يهنئونه على هذا الحظ السعيد فأجابهم بلا تهلل
ـ وما أدراكم أنه حظٌ سعيد؟
ولم تمض أيام حتى كان إبنه الشاب يدرب أحد هذه الخيول البرية فسقط من فوقه وكسرت ساقه وجاءوا للشيخ يواسونه في هذا الحظ السيء فأجابهم بلا هلع
ـ وما أدراكم أنه حظ سيء؟
وبعد أسابيع قليلة أُعلنت الحرب وجُنّد شباب القرية وأعفت إبن الشيخ من القتال لكسر ساقه فمات في الحرب شبابٌ كثر
وهكذا ظل الحظ العاثر يمهد لحظ سعيد والحظ السعيد يمهد لحظ عاثر الى ما لا نهاية في القصة
وليست في القصة فقط بل وفي الحياة لحد بعيد
*******
أهل الحكمة لا يغالون في الحزن على شيء فاتهم لأنهم لا يعرفون على وجهة اليقين إن كان فواته شراً خالص أم خير خفي أراد الله به أن يجنبهم ضرراً أكبر، ولا يغالون أيضاً في الابتهاج لنفس السبب، ويشكرون الله دائماً على كل ما أعطاهم ويفرحون بإعتدال ويحزنون على مافاتهم بصبر وتجمل
لا يفرح الإنسان لمجرد أن حظه سعيد فقد تكون السعادة طريقًا للشقاء.. والعكس بالعكس
إن السعيد هو الشخص القادر على تطبيق مفهوم الرضى بالقضاء والقدر.. ويتقبل الأقدار بمرونة وإيمان
هؤلاء هم السعداء حقاً.


_________________

avatar
لحن الكلمات

مساهمات : 2116
امتيازات : 7497
التقييم : 87
تاريخ التسجيل : 08/02/2011

https://www.facebook.com/profile.php?id=100002780418450

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: هؤلاء هم السعداء حقاً

مُساهمة من طرف نشات الريس في الثلاثاء يونيو 25, 2013 4:31 am

ونحن سعداء بوجودك المؤثر فى منتدانا البسيط
لكى خالص تحياتى وتقديرى

_________________
لا اله الا الله
محمد رسول الله




تواصل معى على فيس بوك


avatar
نشات الريس
Admin

النوع : ذكر
مساهمات : 5559
امتيازات : 37229
التقييم : 166
تاريخ التسجيل : 05/10/2010
العمر : 43
الموقع : http://nashathamedo.yoo7.com

http://nashathamedo.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى